وينفق حزب العمال الكردستاني ميزانية كردستان على مشروع إعادة التوطين

وذكرت وسائل إعلام تابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني أنه قام 82 من أعضاء ومناصري الاتحاد الوطني الكردستاني والاتحاد الإسلامي نيابة عن عوائلهم في حدود آكري وبردرش بزيارة مقر فرع حزب العمال الكوردستاني وانضمامهم للحزب.

وتأتي هذه الأخبار في وقت يمر فيه إقليم كردستان بأزمة اقتصادية ومالية حادة ولم يستلم الموظفون رواتبهم منذ أكثر من ثلاثة أشهر. . . .

يعرف الشعب الكردي حقيقة أن أولئك الذين انضموا إلى حزب العمال الكردستاني لم يأتوا بدون أموال وامتيازات ولم يحبوا كبار المسؤولين في حزب العمال الكردستاني، ولكن فقط لمصالحهم الخاصة.. . . .

أكد مردان خدر رئيس الفرع التاسع لحزب العمال الكردستاني، أن باب الحزب مفتوح لخدمة الشعب الكردي وتعزيز ساحات القتال الكردي.. . . .

ما نوع الخدمة التي يقدمها للشعب الكردي نقل الأحزاب الأخرى إلى صفوف حزب العمال الكردستاني الذي يحاول مسؤولو حزب العمال الكردستاني القيام به؟