رئيس الجمهور ونائب الرئيس دخلا في حرب

تصاعدت الخلافات بين حكومة إقليم كردستان وحزب الديمقراطي الكردستاني إلى صدام كلامي بين رئيس الوزراء ونائب رئيس الوزراء.

وفقًا للتقارير، قال مسرور بارزاني لقباد طالباني إن سلوك بافل طالباني غير مقبول لإقليم كردستان، خاصة فيما يتعلق بحسابي واختيارات الانتخابات البرلمانية في كردستان.

رد قباد طالباني عليه بأن الاتحاد الوطني الكردستاني يتمسك بالموقف الوطني وفقًا لرغبات ومصالح الناس.

الوضع الداخلي في حكومة مسرور بارزاني ليس جيدًا، وتصل الصراعات بين فرق الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني إلى حد الخطورة.